استقبل القنصل العام الفرنسي في جدة ،في مقر اقامته ، الأطباء السعوديين المقبولين للتخصص الطبي في فرنسا [fr]

استقبل القنصل العام الفرنسي في جدة ، السيد مصطفى مهراج ، يوم الأربعاء 12 سبتمبر في مقر إقامته ، الأطباء السعوديين المقبولين للتخصص الطبي في فرنسا لهذا العام ضمن اتفاقية تعاون ثنائي بين فرنسا والمملكة العربية السعودية ، كما استضاف في نفس الحفل، الأطباء خريجي فرنساالسابقين للبرنامج نفسه وأعضاء مجلس إدارة أطباء جدة الناطقين بالفرنسية.
يصل عدد الأطباء السعوديين المقبولين لهذه السنة إلى (50 طبيب شاب، منهم 38 من المنطقة الغربية من المملكة) وسيغادرون الشهر المقبل (أكتوبر) إلى فرنسا للبدء بدراسة مكثفة للغة الفرنسية، لمدة سنة.
من المؤكد أن تعلمهم للغة الفرنسية سيكون أسهل بفضل دورات اللغة الفرنسية المبدئية التي التحقوا بها في المملكة، وذلك في معهد الآليانس فرانسيز، مركز تعليم اللغة الفرنسية المعتمد من السفارة بفروعه الثلاثة: الرياض، جدة والخبر.
وبعد تعلم اللغة، سيلتحق الأطباء بالتخصص الطبي، في مناطق مختلفة من فرنسا، للتدريب الطبي من (4 إلى 5 سنوات)، أو في الجراحة (6 سنوات)
. إن ملف التعاون في مجال التدريب والتخصص الطبي هو مثال رائع، يحتذى به في العلاقات الثنائية الفرنسية السعودية
كما هنأ القنصل العام الفرنسي الأطباء المقبولين على اختيارهم فرنسا ، حيث أن التخصص في الجامعات الفرنسية أصبح تنافسيا للغاية نظرا لارتفاع عدد المتقدمين للبرنامج.
للحصول على معلومات حول هذا البرنامج، يمكنك الكتابة إلى مستشار الصحة الإقليمي
Guillaume HUART, guillaume.huart@diplomatie.gouv.fr
مسؤولة كامبوس فرانس أو في جدة، الأستاذة سلمى اتاسي ،
Salma ATASSI, salma.atassi@diplomatie.gouv.fr

Dernière modification : 18/09/2018

Haut de page